انتشال جثمان غريق بشاطئ النخيل في الإسكندرية

آخر تحديث: الثلاثاء 11 أغسطس 2020 - 12:15 ص بتوقيت القاهرة

انتشلت قوات الإنقاذ النهري بالإسكندرية، أمس الاثنين، جثمان شاب يدعى حسام حسن، 20 عامًا، محل إقامته منطقة إمبابة بمحافظة الجيزة، بعد 24 ساعة من مصرعه غرقًا في مياه البحر، قُرب الحاجز السابع بشاطئ النخيل.

وتلقى اللواء سامي عبد الرازق غنيم، مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا من مأمور قسم شرطة أول العامرية، يفيد بإبلاغه بغرق شاب، عقب نزوله مياه البحر، وتمكن بعض قاطني مدينة جمعية 6 أكتوبر، من إنقاذ 2 آخرين، كانوا برفقته.

وكان شاب يدعى حنفي خالد عبدالعال، عامل، مقيم في منطقة إمبابة، بمحافظة الجيزة، لقى مصرعه، اليوم الاثنين، غرقًا في مياه البحر، أثناء نزوله للاستحمام بشاطئ الهانوفيل، بالعجمي، غربي الإسكندرية وتم انتشال جثمانه.

كما لقى، شاب يدعى نبيل أبو المجد حافظ، 24 عامًا، من محافظة الغربية، مصرعه، أمس الأحد، غرقًا في مياه شاطئ البيطاش، التابع لنطاق دائرة قسم شرطة الدخيلة، بعد أن جرفته الأمواج أثناء السباحة، رغم غلق الشاطئ، وتم استخراجه.

ووفقًا لمصدر أمني، يتم نقل الجثامين لمشرحة الإسعاف، في منطقة كوم الدكة، لإنهاء إجراءات تسليمها لأسرهم، بعد توقيع الكشف الطبي عليها، وتحرير محاضر إدارية بوقائع الغرق، وتباشر النيابة العامة التحقيق.

يُشار إلى أن نزول البحر مُخالف لقرار مجلس الوزراء، القاضي بمنع ارتياد المواطنين للشواطئ، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، وقرار محافظ الإسكندرية بغلق 61 شاطئا عامة وخطورة شاطئ النخيل خاصة.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2020 ShoroukNews. All rights reserved