الصحة: مرضى كورونا على أجهزة التنفس الصناعي لا يزيدون عن 135

آخر تحديث: الخميس 9 يوليه 2020 - 4:00 ص بتوقيت القاهرة

قال الدكتور شريف وديع، مستشار وزير الصحة للطوارئ والرعاية العاجلة، إن منظومة الرعاية المركزة في فترة الخمس سنوات الأخيرة تطورت تطورًا واضحًا، مشيرًا إلى أن التطور ساهم في توافر أعداد مناسبة من الرعاية المركزة وأجهزة التنفس الصناعي، مع بدء جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19».

وأضاف «وديع» خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «يحدث في مصر»، المذاع عبر فضائية «mbc مصر»، مساء أمس الأربعاء، أن عدد مرضى كورونا على أجهزة التنفس الصناعي لا يزيد عن 135 مريضًا، داخل مستشفيات العزل البالغ عددها 24 مستشفى، موضحًا أن المستشفيات تحوي 654 سرير رعاية، و511 جهاز تنفس صناعي.

وأشار إلى أن نسبة إشغال مرضى «كوفيد - 19» على الرعايات المركزة يجب ألا تتعدى 85%، لافتًا إلى تخصيص الـ15% المتبقية لأصحاب المرضى العاديين.

وأوضح مستشار وزير الصحة أن 80% إلى 70% من مرضى كورونا يعالجون في المنزل، و20% يتم علاجهم في المستشفى، وفقًا للنسب العالمية، قائلًا إن 80% من الموجودين بالمستشفى حالتهم متوسطة، و8% للرعاية المركزة.

ولفت إلى أن نسبة وفيات «كوفيد - 19» بالنسبة للعدد الإجمالي للإصابات لم تتخطَ 4%، مضيفًا أن متوسط وجود المريض في الرعاية المركزة أربعة أيام.

ونوه «وديع» أن نسبة الوفاة بعد دخول المريض إلى مرحلة الوضع على جهاز تنفس صناعي كامل تقترب من80% عالميًا، مستطردًا أنها تصل إلى 74% في مصر.

وذكر أن تحسن النتائج الخاصة بفيروس كورونا يرجع إلى انضباط المنظومة الصحية، إضافة إلى إلمام الشعب بخطورة الفيروس، مؤكدًا أهمية اتباع الإجراءات الاحترازية من؛ غسل الأيدي، والتباعد الاجتماعي، وارتداء الكمامة.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الأربعاء، عن تسجيل 1025 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها لفيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19»؛ ليرتفع عدد الإصابات إلى 78 ألفًا و304 إصابات.

وأشارت الوزارة إلى تسجيل 75 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد، لافتة إلى ارتفاع عدد حالات الشفاء؛ ليصبح 22 ألفًا و241 متعافيًا.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2020 ShoroukNews. All rights reserved