المسرح بين العودة لقاعات العرض.. والمرور عبر الأون لاين

آخر تحديث: الثلاثاء 7 يوليه 2020 - 8:09 م بتوقيت القاهرة

• مسارح الدولة تستقبل 30 عرضا على مرحلتين.. والبداية من الأحد المقبل
• التجريبى يلجأ لخطة بديلة ويعلن عن دورته الإلكترونية
• المهرجان القومى يترقب مستجدات الموقف لتحديد مصير الدورة 13

يقف المسرح المصرى فى مفرق طرق بين العودة لقاعات العرض، والوصول إلى عشاقه ومريديه عبر عروض أون لاين على الشبكة العنكبوتية.
حسمت وزارة الثقافة الأمر فيما يخص عروض مسرح الدولة، وأعلنت رسميا عن عودة الاضواء لها اعتبارا من الاحد المقبل، وذلك على مرحلتين متتاليتين، ومع الالتزام الكامل بتطبيق جميع الإجراءات الإحترازية والوقائية والقيام بأعمال التعقيم اليومى لدور العرض حرصا على سلامة الجمهور والفنانين والعاملين.
تضم الموجة الأولى 30 عملا مسرحيا على خشبات فى الهواء الطلق، ومنها مسرح ساحة مركز الهناجر للفنون، ومسرح الاوبرا المكشوف، فيما تنطلق الموجة الثانية فى مطلع اغسطس المقبل، بإعادة تشغيل جميع مسارح الدولة، وذلك مع الاحتفال بثانى أيام عيد الاضحى المبارك.
وفى كواليس البيت الفنى للمسرح تم اعداد مجموعة من العروض التى سيتم تقديمها على مسرح ساحة مركز الهناجر اعتبارا من الخميس 16 يوليو، ومنها عروض «الليلة الكبيرة» انتاج مسرح القاهرة للعرائس، و«البخيل» انتاج مسرح الشباب، و«كأنك تراه» انتاج مسرح الطليعة.
وخلال شهر أغسطس يتم عرض «رحلة الزمن الجميل» انتاج فرقة القاهرة للعرائس، و«سيد الوقت» لمسرح الغد، و«أحوال شخصية» لمسرح الشباب.
وعلى نفس المسرح يقدم مركز الهناجر عرض «اترك انفى من فضلك» يومى 26، 27 يوليو، وعرض «محل اللعب» يومى 17، 18 اغسطس.
ويستضيف مسرح الاوبرا المكشوف عرضين من انتاج الطليعة هما «الطوق والاسورة» اعتبارا من الاحد 26 يوليو، و«السيرة الهلامية» اعتبارا من الاثنين 10 اغسطس.
ويستضيف مسرح النافورة الذى تم استحداثه بساحة الاوبرا عرض «سينما مصر» انتاج صندوق التنمية الثقافية، ويقوم ببطولته شباب الدفعة الثانية من طلبة استوديو المواهب بمركز الإبداع الفنى.
وتتضمن المرحلة الثانية من خطة العودة عروضا على مدار ثلاثة ايام اسبوعيا بالتناوب بين مسارح البيت الفنى للمسرح وتتضمن مسرحيات «خليك متفائل» بالمسرح القومى بطولة سامح حسين أيام الخميس، والجمعة والأحد، وكذلك تقدم فرقة المسرح القومى للأطفال عروض «القطط»، و«حواديت الأراجوز»، و«قصاقيص» على مسرح متروبول بالعتبة، وأيضا فرقة مسرح القاهرة للعرائس والتى تقدم عروض «فركش لما يكش»، و«محطة مصر»، و«رحلة الزمن الجميل» على مسرح القاهرة للعرائس بالعتبة.
وتقدم فرقة مسرح الشباب عرضى «البخيل» على مسرح أوبرا ملك برمسيس أيام الخميس، الجمعة والأحد، و«أفراح القبة» على المسرح العائم الصغير بالمنيل أيام الخميس، الجمعة والسبت، وتعرض فرقة مسرح الغد ثلاثة عروض هى «الحادثة»، و«جنة هنا»، و«الثامنة مساء» على خشبة الغد أيام الخميس، الجمعة والسبت.
وتعرض فرقة المسرح الحديث «أبى تحت الشجرة» على مسرح السلام أيام الخميس، الجمعة والسبت، وتقدم فرقة مسرح الطليعة عروض «حريم النار، يوم أن قتلوا الغناء، ريسايكل» بقاعة زكى طليمات ايام الخميس، السبت والاثنين، وعروض «صبايا مخدة الكحل»، و«كأنك تراه»، و«نوح الحمام» بقاعة صلاح عبدالصبور أيام الجمعة، الأحد والأربعاء.
كما تقدم فرقة مسرح الإسكندرية «رحلة سعيدة» بمسرح بيرم التونسى أيام الخميس، الجمعة والسبت، ويستقبل المسرح من 20 اغسطس وحتى 24 اكتوبر ملتقى عروض مبادرة المؤلف المصرى.
وعلى صعيد آخر يواصل البيت الفنى تقديم عروض جديدة ضمن مبادرة «اضحك.. فكر.. اعرف» اون لاين عبر قناة وزارة الثقافة على اليوتيوب، وذلك بالتناوب مع تسجيلات ريبرتوار البيت الفنى للمسرح، الذى يضم كنوز وتراث الاعمال المسرحية.
من جانبها أعلنت إدارة مهرجان القاهرة الدولى للمسرح التجربى عن دورة إلكترونية، والتى تأتى كخطة بديلة لدورته الـ 27، والتى تقام فى الفترة من 1 إلى 11 سبتمبر 2020.
وقالت الإدارة فى بيان لها اخيرا انه فى ظل انتشار جائحة كورونا استقر رأى مجلس إدارة المهرجان على الاستمرار فى نشاط الذى تنظمه وزارة الثقافة المصرية، وتستضيف من خلاله مجموعة من العروض المبتكرة والتى تتنافس على جوائزه، على أن تُقام فعالياته فى موعدها، وتقديم جميع أنشطته للجمهور أونلاين على موقع المهرجان على الإنترنت وعبر قناة خاصة به على موقع الفيديوهات العالمى يوتيوب.
وقدم منظمو المهرجان الدعوة للفرق المسرحية حول العالم للمشاركة فى دورة المهرجان المقبلة، على أن تتقدم بعروض تشارك بالمهرجان للمرة الأولى، كاشفين عن مسابقتين اساسيتين، الأولى مسابقة «مسرح الحظر»، أو «المسرح أمام الكاميرا فى زمن الإنترنت»، وهى المسابقة التى ترحب بإبداعات استخدام الكاميرا وبرامج الاتصال المختلفة عبر الإنترنت مثل برنامج زووم Zoom، لخدمة المسرح والتى تم إنتاجها فى زمن الجائحة، يقوم المخرجون، وفقا لرؤيتهم الحرة، بتجميع وتجهيز وتوليف مقاطع منفصلة قام بها المؤدون، من الممثلين والراقصين والعازفين ومبدعى الصورة التشكيلية، كلٌ فى مكانه، حرصا على التباعد الإجبارى، ويجتمع هذا فى ڤيديو واحد كعرض مسرحى، على ان تكون مدة الڤيديو تتراوح بين 10 دقائق و50 دقيقة.
وحسب بيان ادارة المهرجان فانه سيتم تقييم العرض وفقا للحلول الإبداعية التى يحتوى عليها من منظور مسرحى، وجميع العناصر الخاصة بفنون السينما كالتصوير والصوت والمونتاݘ والإضاءة هى مجرد عوامل مساعدة لتحقيق الرؤية المسرحية محل التقييم.
أما المسابقة الثانية فهى الخاصة بالعروض المسرحية المصورة، ويتنافس فيها عروض تم تقديمها قبل الوباء فى المسارح المصرية، والعربية والعالمية، يجب أن تتراوح مدة العرض من 40 إلى 90 دقيقة.
ووعلى صعيد آخر مازالت إدارة المهرجان القومى للمسرح تترقب الموقف، وما سيسفر عنه القرارات الخاصة الخاصة فى مواجهة فيروس كورونا، والتى سيترتب عليها وضع خطتة للدورة الـ 13، وان كان سيتم اقامتها بشكلها التقليدى على خشبات مسارح الدولة، ام سيتم اقامتها أون لاين عبر قنوات خاصة على اليوتيوب.
وفى تصريح خاص لـ«الشروق» قال الفنان يوسف اسماعيل، رئيس المهرجان، انه يجرى الترتيب حاليا لدورة المهرجان الجديدة، والمقرر إقامتها فى اكتوبر المقبل، ولكن يظل القرار النهائى مرهونا بقرارات مجلس الوزراء فى شأن تنظيم وإقامة الاحتفالات والمهرجانات والتى تشهد تجمعات من الجمهور.
وحسم القائمون على المسرح الخاص أمره بالتوقف إلى اجل غير مسمى، وذلك بسبب عدم قدرة شباك التذاكر على تغطية النفقات بنسبة حضور لا تتجاوز 25%، بينما تستمر بعض التجارب الخاصة والتى تعرض عبر الانترنت.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2020 ShoroukNews. All rights reserved