تحركات مبكرة من شركات السياحة لضمان تنظيم موسم الحج

آخر تحديث: الأحد 7 مارس 2021 - 9:07 م بتوقيت القاهرة

- مطالب بالتنسيق مع الجهات الحكومية وتوفير 200 ألف مصل لتطعيم الحجاج المصريين ..

- الغمرى: إقبال كبير من المصريين على أداء المناسك هذا العام..

بدأت شركات السياحة العاملة فى النشاط الدينى «الحج والعمرة»، تحركات مكثفة ومبكرة على جميع الأصعدة سواء فى مصر أو المملكة العربية السعودية، لضمان تنظيم موسم الحج هذا العام، بعدما أعلنت السلطات السعودية ممثلة فى وزارة الصحة أن أداء مناسك الحج هذا العام سيكون لمن حصلوا على التطعيم بالأمصال المضادة لفيروس كورونا.

وطالبت شركات السياحة، المسئولين بلجنة تسيير الأعمال فى غرفة شركات السياحة، برئاسة نادر الببلاوى، بالتنسيق مع الجهات الحكومية المعنية لبحث الاستعداد من الآن لموسم الحج القادم، خاصة أن جميع المؤشرات تؤكد أن المملكة العربية السعودية مستعدة بشكل جدى لاستقبال الحجاج القادمين من الخارج، مع تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية والوقائية.

وتقدم أعضاء لجنة الثلاثين وهم مندوبو غرفة شركات السياحة لدى الاتحاد المصرى للغرف السياحية، بطلب إلى الدكتور نادر الببلاوى، للتنسيق مع الاتحاد المصرى للغرف السياحية واللجنة العليا لإدارة أزمة كورونا ووزارات الصحة والداخلية والخارجية، لطلب شراء 200 ألف جرعة من لقاح فيروس كورونا على أن تشكل الغرفة لجنة خاصة لتوقيع بروتوكول مع الجانب السعودى لمنح مصر كامل حصتها من الحج، خاصة أنه سيتم تطعيم جميع المسافرين باللقاح.

وأضافت اللجنة أن غرفة شركات السياحة قادرة على تحمل جميع تكاليف تطعيم جميع حجاج مصر، سواء حجاج القرعة التابعين لوزارة الداخلية أو حجاج السياحة التابعين لوزارة السياحة أو حجاج الجمعيات الأهلية التابعين لوزارة التضامن الاجتماعى، لافتة إلى أن تلك الأمصال سيخصص جزء منها لتطعيم العاملين بالمطارات المصرية وشركات الطيران الناقلة للحجاج المصريين.

وأشارت إلى ضرورة إسراع الغرفة بتوقيع بروتوكول مع الجهات السعودية بخصوص الحج لمنح شركات السياحة الفرصة لتوفيق أوضاعها والوقت الكافى لتسويق لبرامج الحج فى ظل الظروف الصعبة، التى تمر بها شركات السياحة موضحة أنه بعد إعلان وزارة الصحة أن مصر ستتسلم قريبا 8.6 مليون جرعة بالإضافة إلى مليونى جرعة تم استيرادها من إحدى الشركات المصرية الخاصة فإنه لا داعى من انتظار الضوابط السعودية للحج خاصة أنه من الممكن أن تتأخر المملكة فى إصدارها إلى نهاية شهر رمضان المقبل.

وبحسب مؤشرات فمن المرجح أن تستقبل السعودية أكثر من نصف مليون حاج هذا العام، فيما ستبدأ خلال الشهرين المقبلين الإجراءات التنفيذية لموسم الحج الذى سيحل فى شهر يوليو المقبل.
وتعرضت شركات السياحة المصرية لخسائر كبيرة طوال الفترة الماضية نتيجة إلغاء رحلات الحج والعمرة العام الماضى، وعدم تسيير رحلات العمرة هذا العام.

وتبلغ حصة مصر من تأشيرات الحج طبقا للأعوام السابقة، أكثر من 70 ألف تأشيرة تنظمها 3 وزارات وهى الداخلية، التى تنظم حج القرعة، والسياحة التى تنظم حج الحج السياحى، والتضامن الاجتماعى التى تنظم حج الجمعيات الأهلية.

قال اللواء محمد رضا داود، عضو غرفة شركات السياحة، إن أكثر من 80% من شركات القطاع فى مصر، تعمل بالسياحة الدينية فى تنظيم رحلات الحج والعمرة، حيث تعرضت لخسائر مالية كبيرة جراء إلغاء موسم الحج ورحلات العمرة خلال أشهر رجب وشعبان ورمضان من العام الماضى، فضلا عن عدم إقامة رحلات العمرة هذا العام، فى الوقت الذى تراجعت الحركة السياحية الوافدة لمصر بصورة كبيرة، لافتا إلى أن الشركات السياحية كانت الأكثر تأثرا بالتداعيات السلبية لفيروس كورونا المستجد «كوفيد19» والذى ضرب العالم بداية العام الماضى.

وأضاف رضا داود أن السلطات السعودية ستحدد خلال الشهرين القادمين موقف إقامة الحج هذا العام من عدمه، وستتخذ قرارها بخصوص الموسم بناء على الوضع الوبائى لفيروس كورونا، لكن الوضع العام يقول إن المملكة ستستقبل الحجاج من الخارج هذا العام، «وستبدأ خلال الشهرين المقبلين الإجراءات التنفيذية لموسم الحج الذى سيحل فى شهر يوليو».

وأشار إلى أهمية إصدار جواز سفر رقمى خلال فترة قصيرة للحاصلين على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، يتم ميكنته منعا لأى محاولة للتزوير، ويحصل حامل هذا الجواز على تسهيلات فى السفر لأداء الحج.

وطالب علاء الغمرى، عضو غرفة شركات السياحة لجنة تسيير أعمال الغرفة، بضرورة مخاطبة وزارة الصحة من الآن لحجز الأمصال الخاصة بفيروس كورونا لحجاج السياحة هذا العام، بعدما أعلنت السعودية أنه لن يؤدى الحج إلا الحاصل على تطعيم كورونا.

وأكد ضرورة الاستعداد من الآن لموسم الحج، خاصة أن جميع المؤشرات تؤكد أن المملكة العربية السعودية مستعدة بشكل جدى لاستقبال الحجاج القادمين من الخارج مع تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية والوقائية، «من المرجح أن تستقبل المملكة أكثر من نصف مليون حاج هذا العام وفقا لكافة الأخبار الواردة من هناك»، موضحا أن تطعيم جميع المسافرين للحج بالأمصال المضادة لكورونا سيجعل هناك إقبال كبير من المصريين على أداء الحج هذا العام لاسيما أن الموسم لم يقم العام الماضى للقادمين من الخارج واقتصر على حجاج الداخل.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved