الرئيس الأفغاني ووزير الخارجية الأمريكي يبحثان جهود الحفاظ على السلام

آخر تحديث: الثلاثاء 2 يونيو 2020 - 9:54 ص بتوقيت القاهرة

كشف قصر الرئاسة الأفغاني، اليوم الثلاثاء، عن تفاصيل المؤتمر الذي عقد عبر الفيديو بين الرئيس الأفغاني محمد أشرف عبدالغني ووزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو.

وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة صديق صديقي -حسبما نقلت وكالة أنباء (خاما برس) الأفغانية- "إن عبدالغني تحدث مع بومبيو عبر الفيديو في وقت متأخر من الليلة الماضية".

وأضاف صديقي أن الرئيس عبدالغني أجرى تحديدا محادثات حول عملية السلام إذ تبادل الجانبان وجهات النظر حول الجهود المشتركة الرامية إلى الحفاظ على السلام والاستقرار في أفغانستان.

وبحسب صديقي، قال بومبيو إن وجود أفغانستان موحدة وذات سيادة وديمقراطية ومستقرة هو أحد أولويات الولايات المتحدة في إطار الشراكة الاستراتيجية الثنائية، مؤكدًا أن واشنطن ملتزمة بالعمل مع الحكومة الأفغانية لتحقيق هذا الهدف.

وفي الوقت ذاته، شارك الرئيس عبدالغني تفاصيل خارطة الطريق للحكومة لتحقيق سلام دائم في أفغانستان، وأصر على أن ثمة حاجة إلى مزيد من الجهود من قبل فرق العمل من الجانبين لتحقيق الهدف من أجل أفغانستان موحدة ومستقرة وذات سيادة.

وأضاف صديقي أن النائب الأول للرئيس عمر الله صالح عرض أيضا تقييماته وتحليلاته بشأن سبل الحد من العنف.

وأوضح أنه علاوة على ذلك، ناقش الجانبان الخطوات التالية بشأن عملية السلام بما في ذلك الإفراج عن السجناء ومكان المفاوضات والخطوات الضرورية الأخرى التي يتعين اتخاذها.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2020 ShoroukNews. All rights reserved