محافظ القاهرة يبحث مع وفد من كوريا الجنوبية تعزيز التعاون المشترك في كافة المجالات

آخر تحديث: الثلاثاء 1 أكتوبر 2019 - 2:37 م بتوقيت القاهرة

أكد اللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة على عمق العلاقات وأواصر الصداقة بين حكومتى الدولة المصرية وجمهورية كوريا الجنوبية بصفة عامة وبين العاصمتين سيول والقاهرة بصفة خاصة والتعاون المثمر بينهما في كافة المجالات منذ توقيع اتفاقية التآخى بين العاصمتين عام 1997، والتى شهدت دعم كامل من بلدية سول للقاهرة وخاصة فى مجالات التنمية البشرية والتدريب للعاملين في المحافظة.
وأشار عبد العال، خلال لقائه أمس الثلاثاء، مع يونج موك شين رئيس مركز تطوير الموارد البشرية بسول وممثل حكومة سول والوفد المرافق له، إلى الجهود الكبيرة المبذولة من سول على مستوى العالم في كافة المجالات وأصبحت من أفضل مدن العالم بعد تخلصها من العشوائيات وحل مشاكل المرور بها رغم التعداد السكانى.
وتابع: " نأمل في الاستفادة من الخبرات والتجارب الكورية المتميزة، خاصة فى مجالات النقل والمرور والتخلص من النفايات، وإعادة تطوير المناطق العشوائية وتحويل المقالب العامة لحدائق عامة مع استخراج غاز الميثان وتحويله إلى طاقة كهربائية".
من جانبه، أكد يونج موك شين، بأن مدينتي القاهرة وسول يتشابهان فى كثير من العناصر حيث أنهما من أكبر المدن وأقدمها ويواجهان نفس المشاكل وخاصة زيادة الكثافة السكانية بهما، وقد تمكنت سول من التحول إلى مدينة زكية خضراء باستخدام التقنيات المتقدمة ويوجد بها أسرع شبكة اتصالات على مستوى العالم والقضاء على العشوائيات.
وتابع: " وإعادة استثمار الأراضى المخلاة من خلال مشروعات اقتصادية والعمل على الحفاظ على البيئة والطبيعية ومعالجة مياه الصرف وتنقيتها واستغلال مخلفات الصرف فى الطاقة والكهرباء، وتوليد الطاقة المتجددة مع أهمية التنمية الحضرية والمستدامة وإنهاء مشاكل المرور بتوفير وسائل نقل عامة مريحة ومشجعة للمواطنين على عدم استخدام سياراتهم الخاصة".

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2019 ShoroukNews. All rights reserved