قد يعجبك أيضا

البيئة: القرش الأبيض ليس له صلة بهجوم محمية رأس محمد

نشر في: الإثنين 26 أكتوبر 2020 - 4:50 م
رضا الحصري

قال الدكتور محمد سالم، رئيس قطاع الطبيعة بوزارة البيئة، إنه جار تحليل الصور التي جرى التقاطها من موقع حادث هجوم القرش على الزائرين بمحمية رأس محمد؛ لتحديد نوع القرش المتسبب في الهجوم، موضحًا أن القروش التي هاجمت الزوار قبل ذلك تنحصر بين ثلاث أنواع وهي الماكو، أوشيانك، التايجر.

وأضاف سالم أنه لا صحة لما يتردد حول وجود القرش الأبيض في البحر الأحمر، نافيًا علاقة القرش الأبيض بالهجوم الذي وقع أمس على ثلاث أشخاص، خلال ممارسة رياضة الغوص والسنوركلينج في محمية رأس محمد، بمنطقة تسمى شارك ريت.

وأوضح أن القرش الأبيض بيئته البحرية التي يعيش فيها مختلفة عن طبيعة الحياة في مياه البحر الأحمر، ويعيش القرش الأبيض في المناطق الباردة والشبه باردة.

وأكد أنه لم يجر تسجيل أو رصد للقرش الأبيض في منطقة البحر الأحمر بالكامل، وجرى إصدار قرار بغلق المنطقة موقع الحادث مدة ٤٨ ساعة كإجراء احترازي، وإرسال فريق للبحث عن القرش المتسبب في الواقعة.

يذكر أن منطقة شارك ريت بمحمية رأس محمد شهدت حادثًا مأساويًا عقب هجوم أسماك قرش على سائحة أوكرانية وابنها، وغطاس مصري، خلال مشاهدة الشعاب المرجانية والغطس بمحمية رأس محمد مساء أمس، وأسفر الهجوم عن إصابة الثلاثة بإصابات مختلفة وجرى نقلهم إلى مستشفى شرم الشيخ الدولي.

وكان اللواء أحمد الألفي، مدير أمن جنوب سيناء، قد تلقى أمس بلاغًا من شرطة المسطحات بشرم الشيخ، يفيد بتعرض ثلاثة أشخاص لهجوم من قبل أسماك القرش الساعة الخامس مساءً، خلال الغوص في منطقة تابعة لمحمية رأس محمد.

وعلى الفور، جرى الدفع بأربع سيارات إسعاف إلى سقالة ترافكو، لنقل المصابين، وتمكن الغطاسون وطاقم المركب من إنقاذ الثلاثة الذين تعرضوا للهجوم، وجرى نقلهم إلى مستشفى شرم الشيخ الدولي.

وقررت النيابة أخذ عينات من أنسجة المصابين، وإرسالها للمعمل الجنائي لتحديد نوع القرش المتسبب في الهجوم.

قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك

بوابة الشروق 2020 - جميع الحقوق محفوظة