البدانة.. المشكلة والحل - ليلى إبراهيم شلبي - بوابة الشروق
الخميس 15 أبريل 2021 4:34 ص القاهرة القاهرة 24°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

هل تؤيد قرار تدريس اللغة الهيروغليفية بالمدارس؟

البدانة.. المشكلة والحل

نشر فى : الإثنين 20 فبراير 2012 - 9:20 ص | آخر تحديث : الإثنين 20 فبراير 2012 - 9:20 ص

فى زمن لم تعد فيه السمنة أحد مظاهر الجمال أو دلالة على رغد العيش ورفاهيته، بل أصبحت تعد وباء يهدد الإنسان بالأمراض، ويشكل أحد عوامل الخطر على صحته وسلامته، كان من الضرورى البحث عن حل، بالفعل بدأت السمنة تشكل حقيقة تهدد بارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين وارتفاع نسبة السكر فى الدم الى جانب العديد من تدخلات أخرى غير مباشرة سلبية.

 

تسابقت شركات الأدوية فى تقديم أدوية تساعد على التخلص من الوزن الزائد، فالأمر بلا شك يبدو أسهل إذا ما كان المطلوب هو المواطن على حبة دون جهد يبذل فى حميات غذائية تعتمد على الحرمان من ألوان طعام محبب أو جهد بدنى يتقاعس عنه الكثيرون.

 

من أهم الشركات التى ركزت نشاطها على أدوية التخسيس شركة «vivus» والتى تقدمت لترخيص عقارين فى عام واحد فرفضتهما وكالة الغذاء والدواء «FDA» الأمريكية فأتبعوهما بالثالث عام 2010 فقوبل بالرفض أيضا. كان من ملاحظات مستشارى الوكالة العلميين أن الدواء «Qnexa» من الخطورة للدرجة التى يمكن معها أن يكون السبب فى حدوث عيوب خلقية لأجنة الحوامل من النساء ورلى مضاعفات تلم بشرايين القلب التاجية وتأثيرات على وظائف المخ.

 

لم تفقد الشركة الأمل فى باب جانبى، قد تنفذ منه الى موافقة الوكالة، فسحبت طلبها لتعيده مرة أخرى هذا العام بعد تعديلات فى الدواء قد يمكن معها إقناع لجنة الحكام بأمان وفاعلية الدواء بعد إجراء تجارب جديدة أضافوها ومازالوا بالباب ينتظرون الحكم الذى سيصدره فى أبريل المقبل!

 

لم يعدم الأطباء وسيلة فلجأ الطبيب الذى اخترع الدواء والذى يملك عيادة متخصصة فى أمر التخسيس بكاليفورنيا تعالج الآلاف من الراغبين فى إنقاص أوزانهم إلى حيلة طبية، بدأ فى علاج مرضاه بإضافة دواءين مسجلين بالفعل ويمكن صرفهما بتذكرة طبية. الدواء الأول يستخدم بالفعل للتخسيس Phentermine أما الثانى فيستخدم لعلاج نوبات الصرع Tobiramata ولأنه مخترع الدواء فقد كان صاحب الرؤية فى أن مفعول هذين العقارين يوازى ويماثل العقار الذى رفضته وكالة الدواء والغذاء.. انتشرت الفكرة كالنار فى الهشيم وأقبل على استخدامها كل الأطباء فى مجال التخسيس فهى بلا شك تأخذ صبغة قانونية لا تعارض فيها مع تقاليد المهنة وآدابها ظاهريا.

 

بدأت المشاكل فى الظهور وكان أولها أن الإنسان يستعيد الوزن الذى فقده بسرعة شديدة حينما يتوقف عن الدواء إلى متاعب القلب والذاكرة.

 

مازالت شركة الدواء تنتظر ردا إيجابيا لتبدأ فى جنى الأرباح الهائلة، بينما ينتظر أصحاب الحلول السهلة أيضا فى شغف. هم بلا شك قلة الذين يؤمنون أن الخيار فى الوعى بحقائق التغذية والجهد فى مراعاتها. إنهم بلا شك أولو العزم منا.

التعليقات