«الامتحان».. محنة فتاة فى اختبار القبول بالحياة - خالد محمود - بوابة الشروق
الثلاثاء 17 مايو 2022 3:15 ص القاهرة القاهرة 24°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

برأيك.. ما هو أفضل مسلسل دراما رمضاني في الموسم الحالي؟








«الامتحان».. محنة فتاة فى اختبار القبول بالحياة

نشر فى : السبت 18 ديسمبر 2021 - 7:35 م | آخر تحديث : السبت 18 ديسمبر 2021 - 7:35 م

حالة شغف كبرى بقضية المرأة الحقيقية من الإحساس بذاتها وتقرير مصيرها بحياتها الخاصة، واستحقاقها ليس فقط للتعليم، لكن أيضًا لاتخاذ قرارات بشأن حياتها.. باتت تهيمن على فكر المخرجين فى أعمالهم الجديدة، خاصة فى المجتمعات الخصبة بالتطرف الدينى والصراعات العسكرية والسياسية، يأتى فيلم المخرج شوكت أمين كوركى «الامتحان» The Exam الذى تدور أحداثه فى كردستان العراق التى مزقتها الحرب، ليكشف جرأة فى طرح موضوع يكتسب زخما فى السينما الشرق أوسطية المعاصرة بفضل ظهور مخرجات أفلام معروفات واهتمام المنتجين الأوروبيين.
معضلات النساء المعروضة هنا توفر أساسًا لدراما تجتاح المشاهد طوال الوقت، فالفيلم الذى عرض بمهرجان البحر الأحمر السينمائى فى دورته الافتتاحية، ليس عملا محليًا، إنه ذو قصة عالمية، تم صنعه بطريقة يمكن لأى مشاهد حول العالم التعرف عليها بسهولة، قصة عن التحرر والأخوة والفساد.
فيلم يدرس الأخلاق فى مجتمع مليء بالفساد ومحنة النساء للحفاظ على كرامتهن، ولكن لرواية تلك القصة بطريقة عالمية وبإحساس مثالى بالتوازن بين الفكاهة والمأساة.
فى أحداث الفيلم إذا لم تنجح روجين (فانيا سالار) فى اجتياز امتحان القبول بالجامعة، سيتعين عليها المرور بزواج مرتب رغما عنها، وإذا دخلت، ستكون حرة.
هذا كلام والدها رب الأسرة، شيلان (أفان جمال)، شقيقة روجين الكبرى، التى تعانى على يد زوج مستبد بائع السمك المتغطرس سردار (حسين حسن)، وترى مصيرها منعكسًا فى مصير أختها، تحاول مساعدتها قدر المستطاع، والبحث عن وسيلة تسمح لشقيقتها أن تلاقى نفس مصيرها، لذا فهى تبذل قصارى جهدها لضمان نجاح روجين، لأن فكرة أنها قد لا تتغلب على الموقف أمر لا يمكن تصوره لكن كل فعل حسن النية يجلب المزيد من المشاكل ويجذبها إلى عمق شبكة من الخداع والأكاذيب.
صور ظل أسود بكاميرا أديب سبحانى تملأ زوايا الفيلم وتدعو للدهشة بدراما مثيرة تخلط الشوارع بين المارة، والرجال الذين يسيئون معاملة البطلتين هم أيضًا يمكن أن يجسدوا علامة مشكلة أكبر، تلك التى تعانى منها جميع النساء اللواتى يجب أن يتزوجن، على الرغم من أنفسهن فى نظام يهيمن عليه حصريًا المنطق الأبوى.
روجين الفتاة الجميلة تم التخلى عنها خطيبها السابق الذى اختفى قبل عامين، وباتت عرضة لقوائم أخرى من الخطاب وهى فى حالة حزن، شرط واحد يفصلها عن مستقبل مأساوى بالزواج، وهو ضرورة نجاحها فى امتحانات القبول بالجامعة.
يبدو أنها حالة بسيطة، لكنها ليست كذلك بالنسبة إلى روجين: محتوى الاختبار صعب للغاية، الأمر الذى لن يوقف يد شيلان التى تتواصل مع منظمة مكلفة بتمرير الإجابات الصحيحة للطلاب عبر سماعة أذن بلوتوث مخفية، مقابل المال من خلال وسيط يقدم الإجابات للطالب، تتصرف سرًا، دون علم زوجها وتبيع مجوهراتها من أجل دفع ثمن الإجابات التى ستضمن لروجين طريقًا للهروب من خضوع الحياة كزوجة وأم.
ابتعد الفيلم عن البورتريه النفسى لبطلتيه، ودخل مجال فيلم الإثارة والتشويق لعملية الامتحان بين الجدية والكوميديا الخفيفة على مؤثرات موسيقية لمحمود برازى.
السيناريو المميز فرض بطزاجته الأسلوب الأمثل لتفاصيل الأحداث، وتحرك الشخصيات داخل دائرتها، واستكشاف لمحنة الشابات الكرديات العالقات بين التقاليد والخيارات الأكثر تقدمية، كما تعمق فى الغموض الأخلاقى لتدابير شيلان وروجين اليائسة على نحو متزايد.
يسمح تشابك الأقدار الشخصية بآلية الفساد للقصة بالحفاظ على هيكل محكم، ويضمن وتيرة تتطلب يقظة مستمرة، فى حين أن عواقب أفعال البطلات، التى تم اتخاذها عن قصد، تؤدى إلى خاتمة مثيرة.
الأداء كان مدهشا، خاصة من أفان جمال وفانيا سالار، اللتين جسدتا حالة صادقة لمأزق مجتمعهما بتحولات نفسية عميقة، وهما تخوضان معركتهما، حيث يبدو أنه ليس هناك شك فى أنه من دون الغش، ليست هناك فرصة لاجتياز الامتحانات، وهو الأداء الذى ساير طموحات الواقعية الاجتماعية لسرد القصص بمواصفات محبطة على أدائهما، ونجحت أفان جمال فى إبراز نقاط القوة والضعف على الرغم من أن شيلان ليس لديها الكثير من المواقف السياسية، إلا أنها بدت مقاتلة، بينما كان هناك بعض المبالغات فى أداء النماذج الذكورية.
يؤمن المخرج فى فيلمه أن نقد واقع المجتمع يجب أن يكون الواجب الرئيسى لصانعى الأفلام، وأن صانعى الأفلام لا يصنعون أعمالا لمجرد إرضاء مجتمعهم، لأنهم فى الغالب يتجاوزون مدح هياكلهم الخاصة، التى تنتقد ذلك المجتمع، وينظرون بعين نقدية إيجابية للمساهمة فى زيادة وعى المجتمع ونضجه.

خالد محمود كاتب صحفي وناقد سينمائي
التعليقات