خطط إعداد المنتخب.. هل هناك خطة؟! - حسن المستكاوي - بوابة الشروق
الإثنين 21 يونيو 2021 2:30 م القاهرة القاهرة 24°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

هل تقدمت للحصول على لقاح كورونا أو حصلت عليه بالفعل؟

خطط إعداد المنتخب.. هل هناك خطة؟!

نشر فى : الثلاثاء 18 مايو 2021 - 8:10 م | آخر تحديث : الثلاثاء 18 مايو 2021 - 8:10 م
** هناك فرق ومسافة شاسعة بين خوض مباراة تجريبية للمنتخب استعدادا لمباراة رسمية أو لبطولة قادمة، وبين خوض مباراة تجريبية وفقا لبرنامج احتكاك وفقا لخطة طويلة المدى تهدف إلى صناعة أجيال جديدة من اللاعبين بحيث يستمدون خبرات دولية وقارية من مدارس مختلفة. إلا أن منتخبات مصر لكرة القدم عانت غالبا من نقص شديد فى تجارب الإعداد بعيدة المدى التى تحقق هذا الهدف الذى أتحدث عنه، وهو اكتساب خبرات متنوعة فى برنامج محدد ومدروس وبمباريات مع فرق مختلفة، سواء قارية أو دولية..!
** تلك واحدة من أبرز مشاكل المنتخبات الوطنية. ففى الأغلب نحن نهرول بحثا عن مباراة تجريبية استعدادا للقاء رسمى قادم أو لبطولة قادمة. ونفعل ذلك منذ أيام إرسال «فاكسات» إلى كل اتحادات العالم فى انتظار رد اتحاد بالموافقة، لينتهى الأمر باللعب مع منتخب جزر الأنتيل الهولندية أو جزر الكنارى..!
** لا شك أن قرار الاتحاد الإفريقى لكرة القدم تأجيل تصفيات كأس العالم أربك حسابات المنتخبات وبدل من خطط المديرين الفنيين بشأن الإعداد للتصفيات.. فهل كانت لدى منتخب مصر خطة؟ وهل هناك خطة بديلة؟ هل هناك خطة إعداد أعلنها بالفعل جهاز المنتخب ولا أعلمها؟!
** منذ عرفت كرة القدم ومنذ مارست مهنة الصحافة، لم أعرف منتخبا عنده خطة مسبقة للإعداد، باستثناء حالات نادرة ومنها فترة قيادة الكابتن محمود الجوهرى رحمه الله للفريق. وصحيح أنه فى زمنه لم تكن هناك أجندة دولية، وما يعرف بيوم الفيفا. لكن المنتخبات العالمية والقارية كلها عندها خطط إعداد وخطط بديلة مسبقة فى زمن الأجندة الدولية. ومعلوم أن قرار الكاف بتأجيل الجولتين الأوليين من تصفيات مونديال قطر من يونيو إلى سبتمبر 2021، بسبب جائحة كورونا، لكن ذلك لم يربك مثلا حسابات منتخب الجزائر..
** سيلعب الفريق الجزائرى وفقا لبيان من الاتحاد على موقعة الرسمى مع منتخب موريتانيا يوم 3 يونيو المقبل ومع مالى، فى 6 يونيو على ملعب «مصطفى تشاكر» بمدينة البليدة القريبة من العاصمة ومع تونس يوم 11 من نفس الشهر على ملعب «حمادى العقربى» برادس فى العاصمة التونسية.
** وكنت أشرت من قبل إلى التنسيق الكامل بين منتخب الجزائر للمحليين بقيادة مجيد بوقرة، وبين جمال بلماضى مدرب المنتخب الأول بشأن الهدف من المشاركة فى بطولة كأس العرب التى يرعاها الفيفا فى الفترة من الأول إلى 18 ديسمبر وتقام فى قطر. حيث أكد بوقرة أن مشروع منتخب المحليين يرتبط ارتباطا وثيقا بمشروع المنتخب الأول، وأنه يملك نفس رؤية المدرب جمال بلماضى.. وقال بوقرة إن المنتخب الجزائرى سيشارك فى بطولة كأس العرب بأفضل اللاعبين الذين ينشطون فى الدورى المحلى، مع تدعيمهم بلاعبى المنتخب الأول الذين ينشطون فى مختلف الدوريات العربية التى ستتوقف على هامش البطولة.
** ترى هل عندنا تنسيق فى الاتحاد المصرى وفى جعبة المدير الفنى فينجادا وفى مختلف أجهزتنا الفنية؟ هل عندنا تنسيق مماثل بين المنتخبات بخلاف مكتب التنسيق، هل عندنا أصلا ما يسمى بمنتخب المحليين الذى نعده وفقا لخطة واضحة المعالم؟!
** دعكم من هذا كله، فأنا أحلم، وأطرح الحلم فى صورة أسئلة. وأؤكد أن ما أطرحه ليس موقفا من جهاز المنتخب الأول أو غيره، خاصة أن ما أطرحه بشأن إعداد المنتخبات طرحته منذ ثمانينيات القرن الماضى، وطرحته هنا فى الشروق وقبل ذلك فى الأهرام، وبعد ذلك فى الإذاعة والتليفزيون.. مازلت أفعل.. مازلت أحلم..؟!
حسن المستكاوي كاتب صحفي بارز وناقد رياضي لامع يعد قلمه وكتاباته علامة حقيقية من علامات النقد الرياضي على الصعيد العربي بصفة عامة والمصري بصفة خاصة ، واشتهر بكتاباته القيمة والرشيقة في مقالته اليومية بالأهرام على مدى سنوات طويلة تحت عنوان ولنا ملاحظة ، كما أنه محلل متميز للمباريات الرياضية والأحداث البارزة في عالم الرياضة ، وله أيضا كتابات أخرى خارج إطار الرياضة ، وهو أيضا مقدم برنامج صالون المستكاوي في قناة مودرن سبورت ، وهو أيضا نجل شيخ النقاد الرياضيين ، الراحل نجيب المستكاوي.