الزمالك والأهلى فى لحظات المواجهة - حسن المستكاوي - بوابة الشروق
الأربعاء 19 مايو 2021 2:35 ص القاهرة القاهرة 24°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

ما رأيك بمستوى الدراما الرمضانية حتى الآن؟


الزمالك والأهلى فى لحظات المواجهة

نشر فى : السبت 17 أبريل 2021 - 7:45 م | آخر تحديث : السبت 17 أبريل 2021 - 7:45 م

** الليلة الزمالك والاهلى، وهناك أربعة حكام أجريت لهم مسحة كورونا لاختيار أحدهم لقيادة المباراة، وهم محمود البنا، ومحمد عادل ومحمود عاشور، ومحمد معروف.. وأثق فى مستوى الحكم المصرى وهو ليس المشكلة، وإنما هى مشكلة الشك عند جمهورى الفريقين، بينما تكون قرارات الحكم الأجنبى مقبولة لمجرد أنه غير متأثر بالأهلى أو بالزمالك من وجهة نظر الجمهور.
** الزمالك والأهلى يملكان عناصر القوة، والقدرة على المنافسة، والسباق الحقيقى بين الفريقين سوف يكون واضحا عندما يتساويان فى عدد المباريات. يتسم أداء الأهلى بأن خطوطه دائما متقاربة، يتحرك كتلة كاملة. بينما الزمالك يبدو أكثر حرصا على نقل الكرة من ملعبه إلى ملعب المنافس سريعا وهو ما يشكل خطورة فى بعض الأحيان، إلا أن ذلك يصنع مساحة نسبية بين وسطه وهجومه.
** من واقع مباراتى الزمالك مع تونجيت السنغالى، والأهلى مع سيمبا التنزانى، ظهرت قدرة الفريقين على الضغط واللعب بإيقاع سريع، لاسيما فى الشوط الأول، مع الوضع فى الإعتبار أن سيمبا كان متأهلا وأن تونجيت لعب بلا أمل.
** لن تكون هناك إختلافات كبيرة عن تشكيلتى الفريقين فى مباراتى إفريقيا، ربما يكون التغيير فى حدود لاعب هنا وهنا. ففى حراسة مرمى الزمالك جنش، وفى الدفاع، حازم إمام والونش ومحمود علاء وأبو الفتوح. والونش هو أكثر لاعبى هذا الخط ثباتا فى المستوى. بجانب خبرة حازم إمام. وسيكون طارق حامد كعادته لاعب الإرتكاز أمام هذا الخط. وأمامه الرباعى ساسى وشيكابالا وأوباما وبن شرقى. وهو رباعى يملك مهارات فردية يتيمز بها كل منهم. ساسى تمريراته البينية دقيقة وينقل الفريق إلى مراكز المنافس الدفاعية بتلك التمريرات. وبن شرقى مراوغ سريع الحركة وليس مجرد سرعة الجرى. ويؤدى أوباما دورا مهما دفاعيا كما أنه يجيد التسلل من الخطوط البعيدة إلى داخل منطقة الجزاء. أما شيكابالا فهو صاحب مهارات فردية عالية ومعروفة لكنه لايدافع، وجهده البدنى يتأثر سريعا. وفى المقدمة يبدو الخيار متأرجحا بين مروان حمدى رغم تألقه أخيرا وبين سيف الدين الجزيرى.
** يعانى الأهلى من كثرة مصابيه.. لكن الفريق عنده البدائل، على لطفى فى حالة غياب الشناوى، وفى خط الدفاع بدر بانون ورامى ربيعه وأيمن أشرف وبيكهام. وشهدت المباريات الأخيرة تألق بيكهام وربيعه بجانب ثبات مستوى بدر بانون وأيمن أشرف. وامام هذا الخط يلعب السولية وديانج. والأول يتقدم فى تحركات خاطفة إلى الأمام للتعزيز الهجومى بينما يتأخر ديانج للتغطية، لكنه أحيانا يهاجم بالكرة. ويلعب أفشة أمام هذا الخط، وهو لاعب يملك خفة وسرعة الحركة، ويتميز بذكاء إختيار المساحة. وأمامه يلعب محمد شريف وطاهر محمد طاهر وبواليا فى الأغلب. وهو تشكيل هجومى قوى.
** ليس سهلا ولا يمكن توقع نهاية فيلم الأهلى والزمالك الليلة. لأنه ليس مهما أيهما الأفضل قبل المواجهة .و ليس مهما أن موسيمانى هزم الزمالك فى المرة الوحيدة التى واجهه فيها كمدرب للأهلى، وليس مهما أن كارتيرون هزم الأهلى مرتين وهو يدرب الزمالك، وليس مهما كم مرة لعب فيها الأهلى والزمالك فى شهر رمضان، وكم مرة فاز هذا وخسر ذاك؟ وليس مهما كل الارقام التى تنشر وتقال وتطرح قبل مباراة القمة دائما.. وإنما المهم مايقدمه كلاهما، الأهلى والزمالك فى المباراة بالفعل. المهم ماذا يقدمان فى لحظات المواجهة؟!

حسن المستكاوي كاتب صحفي بارز وناقد رياضي لامع يعد قلمه وكتاباته علامة حقيقية من علامات النقد الرياضي على الصعيد العربي بصفة عامة والمصري بصفة خاصة ، واشتهر بكتاباته القيمة والرشيقة في مقالته اليومية بالأهرام على مدى سنوات طويلة تحت عنوان ولنا ملاحظة ، كما أنه محلل متميز للمباريات الرياضية والأحداث البارزة في عالم الرياضة ، وله أيضا كتابات أخرى خارج إطار الرياضة ، وهو أيضا مقدم برنامج صالون المستكاوي في قناة مودرن سبورت ، وهو أيضا نجل شيخ النقاد الرياضيين ، الراحل نجيب المستكاوي.