دعوة للتأمل! - ليلى إبراهيم شلبي - بوابة الشروق
الأربعاء 14 أبريل 2021 10:12 ص القاهرة القاهرة 24°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

هل تؤيد قرار تدريس اللغة الهيروغليفية بالمدارس؟

دعوة للتأمل!

نشر فى : الأحد 9 أغسطس 2009 - 9:41 م | آخر تحديث : الأحد 9 أغسطس 2009 - 9:41 م
تأمل ينشط ذهنك، تفيد فكرك وتحافظ على خلايا مخك من الموات والاضمحلال. الدراسة من أمريكا، أكدت نتائجها مجموعة من الباحثين بجامعة كاليفورنيا ونشرت بمجلة Neuro - cinage العلمية والمهتمة بأبحاث المخ والأعصاب.

وقد صرحت الطبيبة إيلين لودز التى وضعت خطة البحث الذى قاد إلى تلك النتيجة بأن «الأشخاص الذين يمارسون التأمل باستمرار يتمتعون بقدرات فريدة على دعم الأفكار الإيجابية والحفاظ على الاستقرار العاطفى واليقظة الدائمة» أجريت أبحاث عديدة على عدد من المتطوعين الذين يمارسون رياضة التأمل أو الـMeditation. تلك الرياضة الذهنية كاليوجا بأنواعها أو الرياضة التى تعتمد على فلسفات معينة مثل التايشى.

التأمل هناك قواعده التى يجب الالتزام بها وله مدخله النفسى الذى يجب أن نتدارسه مع معلم مؤهل لذلك، وهو رياضة ذهنية تعتمد على قدرتك على التركيز فى فكرة ما أو تفاصيل صورة لها معنى يخصك، تتراوح بلا شك قدراتك على التركيز، لكنه مع دوام المحاولة الجادة فإنك فى النهاية حينما تتأمل تصبح قادرا على الانفصال تماما عما حولك ولا يبقى لك إلا عالمك الداخلى.

الإنسان القادر على التأمل إلى تلك الدرجة يمكن أن يتحكم فى ضغط شرايينه وضربات قلبه ومرات تنفسه بل وحركة أمعائه وكلها فى الواقع مقاييس حيوية لا يتحكم فيها الإنسان العادى بل تتحكم هى فيه.

استخدم الباحثون وسائل علمية عدة أهمها التصوير بطريقة الرنين المغناطيسى المعروفة بدقة معاييرها، أكدت صور الرنين المغناطيسى أن من يتأملون بعمق يتمتعون بأدمغة أكبر، أى أن مادة المخ ذاتها أكبر، لم يقتصر الأمر على ذلك بل تعداه إلى أن هناك مناطق تنبض بالحياة والحيوية من المفروض أنها تضمحل بمرور الزمن وكبر السن!.

التأمل رياضة ذهنية تعكس حضارة تضرب بجذورها فى عمق تراث الإنسان، يمارسها الإنسان الأسيوى العادى، ويدين بها البوذى، ويدرسها الغرب، ألا يدعو هذا للتأمل؟

 

التعليقات