وثيقة إصلاح الطب المصرى - ليلى إبراهيم شلبي - بوابة الشروق
الأربعاء 14 أبريل 2021 10:42 ص القاهرة القاهرة 24°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

هل تؤيد قرار تدريس اللغة الهيروغليفية بالمدارس؟

وثيقة إصلاح الطب المصرى

نشر فى : الإثنين 5 مارس 2012 - 9:05 ص | آخر تحديث : الإثنين 5 مارس 2012 - 9:05 ص

حوار القراء يعكس اهتماما متبادلا دائما بين القارئ والكاتب وسعادة ربما كان للكاتب منها الحظ الأكبر. يسعدنى دون شك الثناء على صفحتها صحة وتغذية لكن ما يملأنى حقا بالرضا هو أن تصلنى رسالة بيد إنسان مهموم بشأن قد أملك فيه نصيحة فما بالكم بشأن عام نتقاسم جميعا همه!

 

وصلتنى رسالة مهمة من طبيبة شابة «أمنية أحمد» على البريد الإلكترونى ربما كان من الأفضل أن نقرأها معا كما كتبتها.

 

«أنا مشتركة فى حركة تدعو لإصلاح الطب فى مصر وتدعى «حركة إصلاح الطب المصرى» ونعمل على وثيقة هى عبارة عن خلاصة لما نلاقيه كأطباء بدءا من الدراسة حتى التخرج وعن العمل المهنى والمستشفيات والمرضى وحقوقهم. نأمل بعد إعداد الوثيقة والانتهاء منها أن ننشرها للاستفتاء والتوقيع من الشعب المصرى كله وتفعيلها فى مجلس الشعب بسن القوانين وتحويلها إلى واقع ملموس كما سأرسل لحضرتكم نسخة مرفقة بالايميل.

 

حركة إصلاح الطب نشأت فى مارس 2011 من خلال مجموعة من الطلاب والأطباء المصريين فى مصر والخارج والمرضى والتمريض والنشطاء السياسيين.

 

الحركة تتبنى منهجا منظما بدأ بجمع الأفكار الإصلاحية تم تحويلها إلى مبادئ محددة نؤمن أن تحقيق هذه المبادئ على أرض الواقع يساوى الإصلاح الحقيقى للواقع الطبى والصحى الذى نراه منهارا على رأس المريض والطبيب.

 

تلى مرحلة جمع الأفكار والخبرات جهد جاد لتحويل المبادئ إلى مواد عملية مفصلة سميناها «وثيقة إصلاح الطب المصرى» والتى قام بكتابتها المئات من المشاركين وساهمت فيها خبرات الأطباء المصريين الذين عايشوا التجارب العالمية الناجحة والطلاب الذين لديهم الإبداع والحماس وشباب الأطباء الذين هم على دراسة بتفاصيل تردى أحوال العمل على أرض الواقع. أعلم أن الوثيقة كبيرة وتحتوى على الكثير من المواد لذا أرسل لكم الإيميل الخاص بنا ولنك الفيس بوك

 

doctor_medo_hardway @ hotmail.com

 

http://www gacdrook.com/fixing. medicin? ek=notes

 

أنقل الرسالة كما وصلتنى لأدعو كل من يهمه الشأن الطبى فى مصر أن يعود إلى تلك الوثيقة التى يقرر كاتبوها أنهم من المرضى والأطباء والتمريض والنشطاء السياسيين وأن منهم أصحاب الخبرة المحلية والعالمية فى ممارسة الطب. بلا شك هو جهد ضخم ومنظم من الممكن أن ترتكز عليه سياسة جديدة للإصلاح الطبى.

 

أعد بأن أبدأ بنفسى: نشرت الرسالة وسأعكف الأيام المقبلة على مراجعة الوثيقة ودراسة موادها. أتمنى أن نتشارك فى الرأى وأن ندعم تلك المجموعة من الشباب الواعد المتحمس.

التعليقات