الأربعاء 25 أبريل 2018 4:51 ص القاهرة القاهرة 17°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

بعد انتشار لعبة الحوت الأزرق.. هل تؤيد إصدار قانون لتقنين الألعاب الإلكترونية؟

رفض واسع لتصريحات ترامب «العنصرية» تجاه إفريقيا وهايتى


نشر فى : السبت 13 يناير 2018 - 4:56 م | آخر تحديث : السبت 13 يناير 2018 - 4:56 م

الاتحاد الإفريقى يطالب الرئيس «العنصرى» بالاعتذار.. والسنغال وبتسوانا تستدعيان سفير واشنطن.. ورئيس النواب الأمريكى: تعليق مبتذل
وصف ساسة ودبلوماسيون أفارقة ومن هايتى الرئيس الأمريكى دونالد ترامب بـ«العنصرى»، بعد تصريحات منسوبة له وصف فيها المهاجرين القادمين من إفريقيا وهايتى بأنهم من دول «حثالة»، كما طالب سفراء بعثة الاتحاد الإفريقى لدى الأمم المتحدة، الرئيس ترامب، بالاعتذار الرسمى عن تصريحاته المسيئة والعنصرية، والتراجع عنها.

وأدان سفراء الدول الإفريقية وعددها 54، فى بيان شديد اللهجة فجر اليوم، عقب اجتماع طارئ لهم بمقر الأمم المتحدة، تصريحات ترامب التى انتشرت على نطاق واسع فى وسائل الإعلام. وقالوا إن تصريحات ترامب «عنصرية، ومهينة، وتحمل كراهية للأجانب»، بحسب البيان.

وأعربت الدول الإفريقية فى البيان، وفق ما نقلته وكالة رويترز، عن قلقها إزاء «الاتجاه المستمر والمتنامى من الإدارة الأمريكية تجاه إفريقيا والسكان المنحدرين من أصل إفريقى». وأوضح البيان أن توجه الإدارة الأمريكية الحالى يقوم على «تشويه القارة الإفريقية والأشخاص من ذوى البشرة السمراء». كما أعلن السفراء الأفارقة فى بيانهم، دعمه لمواطنى هايتى وغيرها من الدول التى تعرضت لتشويه سمعة مماثل.

من جانبه، قال رئيس مجلس النواب الأمريكى، بول رايان، اليوم، إن التعليق المبتذل المنسوب للرئيس ترامب عن المهاجرين «مؤسف» ودعا الولايات المتحدة إلى الترحيب بالقادمين الجدد. وقال الزعيم الجمهورى واصفا رد فعله الأول: «أول شىء خطر على ذهنى: أنه مؤسف جدا وغير مفيد». بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الألمانية.

ونسب إلى ترامب أمس، فى سياق الحديث عن مهاجرين قادمين دول إفريقية ولاتينية، قوله، «لماذا على الموافقة على مجىء لاجئين من دول قذرة، علينا قبول المزيد من اللاجئين من النرويج».

وفى السياق ذاته، قالت جيسى دوارتى نائبة الأمين العام لحزب المؤتمر الوطنى الإفريقى الحاكم فى جنوب إفريقيا خلال مؤتمر صحفى فى إقليم إيسترن كيب «بلادنا ليست حثالة وكذلك هايتى أو أى دولة أخرى فى محنة»، مضيفة: «لن ننجر إلى تصريحات تحط بهذا الشكل من شأن أى دولة تعانى من أى نوع من المصاعب».

بدورها، استدعت وزارة الخارجية فى بوتسوانا السفير الأمريكى للتعبير عن الاحتجاج ووصفت التعليقات بأنها «غير مسئولة على الإطلاق ومستهجنة وعنصرية». كما ذكر مسئول فى وزارة الخارجية الأمريكية أن وزارة الخارجية السنغالية استدعت أيضا السفير الأمريكى فى دكار للتعبير عن استيائها. بحسب ما نقلت وكالة رويترز.

وفى هايتى، فى الذكرى السنوية الثامنة لزلزال مدمر قتل نحو 220 ألف شخص، استدعت الحكومة أيضا أكبر دبلوماسى أمريكى وطلبت توضيحا فى حين طالب سفير هايتى فى واشنطن بالاعتذار. وقال السفير بول ألتيدور: «لا يستحق شعب هايتى تلك المعاملة... لا ينبغى النظر إلى شعبنا على أنه مجموعة من المهاجرين الذين يأتون إلى الولايات المتحدة لاستغلال مواردها».

وفى سياق منفصل، جددت إيران اليوم، أن الاتفاق النووى لعام 2015، غير قابل لاعادة التفاوض، بعد أن هدد الرئيس ترامب بالانسحاب من الاتفاق، إذا لم يتم إصلاح «عيوبه الرهيبة».

وقالت وزارة الخارجية فى طهران فى بيان لها «الاتفاق النووى، اتفاق مبرم معترف به دوليا، وغير قابل لاعادة التفاوض». وأضاف البيان أن طهران لن تقبل بتغييرات ولا التزامات جديدة.

وهاجم ترامب، الذى يجب أن يفى بمواعيد نهائية منظمة للتصديق على الاتفاق كل 90 يوما ويوافق على تنازلات فيما يتعلق بالعقوبات كل 120 و180 يوما، الاتفاق.

وقال ترامب أمس فى إعلانه عن قراره التنازل عن تطبيق بعض العقوبات، المتعلقة بمبيعات النفط والأنظمة المصرفية فى إيران، إنه يقوم فقط بالخطوة لضمان موافقة الحلفاء الأوروبيين على إصلاح «عيوب» الاتفاق.

وكانت إيران قد وصفت الانتقادات الأمريكية لها بأنها «تصريحات جوفاء» وقالت إن سياسات الرئيس ترامب تظهر أنه يريد تقويض الاتفاق النووى.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك