الأحد 21 أكتوبر 2018 4:11 م القاهرة القاهرة 32.7°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع عودة رحلات الطيران الروسي إلى مطاري شرم الشيخ والغردقة قريباً؟

بين فرحة الأهل وطموح المستقبل.. تلك هي أحلام وخطط أوائل الثانوية العامة

كتبت- هاجر فؤاد:
نشر فى : الخميس 12 يوليو 2018 - 4:40 م | آخر تحديث : الخميس 12 يوليو 2018 - 4:40 م

أعلنت وزارة التربية والتعليم عن أسماء أوائل الثانوية العامة للعام الدراسي الحالي 2017-2018، والبالغ عددهم 50 طالبا وطالبة على مستوى الجمهورية.

وعقب اتصال الوزير بالأوائل لتهنئتهم، أعربوا عن سعادتهم وفرحة عائلتهم، وصرح عدد منهم بما يتمناه في الفترة المقبلة، وتمثلت أحلام الكثير منهم في السير على خطى العلماء مثل دكتور القلب العالمي مجدي يعقوب، والراحل الدكتور أحمد زويل الحاصل على جائزة نوبل في الفيزياء، متطلعين بأحلامهم نحو المستقبل مشرق.

وغاصت «الشروق» في أعماق عقول الأوائل لاكتشاف أحلامهم ورغباتهم في المستقبل، والتي جاءت كالتالي:

• «الفنية العسكرية»

كلية الفنية العسكرية هي حلم الطالب أحمد علاء مسامح جمعة، الأول على مستوى الجمهورية، علمي رياضة، موضحًا رغبته في الالتحاق بالكلية لأنها ترعى المتفوقين والموهوبين ليحقق حلم حياته في التقدم في علم الرياضيات، وأن يكون له مستقبل فيه، لما لمسه حسب تأكيده من اهتمام مسئولي الكلية الفنية العسكرية برعاية المتفوقين في الرياضيات مما يساعده في تحقيق حلمه داخل هذه الكلية.

• «الترجمة بالأكاديمية العربية للنقل البحري»

فيما تمنت منة الله خميس حسين، الأولى على الثانوية العامة شعبة الأدبي في الإسكندرية بمدرسة النور للبنات للمكفوفات، الالتحاق بقسم الترجمة بالأكاديمية العربية للنقل البحري، والتي تقدم منحا دراسية مجانية للطالبات، وتأمل أن تكون معيدة بالقسم.

• «مجدي يعقوب قدوتي وسألحق به»

وقال أحمد خالد محمد صلاح الدين، الطالب بمدرسة الثانوية للمتفوقين، والحاصل على المركز الأول مكرر علمي علوم، إن مجدي يعقوب الجراح العالمي هو قدوته، مشيرًا إلى أنه سيحذو حذوه بعد دخوله كلية الطب البشري.

• «منحة الجامعة الألمانية»

بينما يهدف ديفيد ميشيل شفيق، الحاصل على المركز الأول مكرر على مستوى الجمهورية بالثانوية العامة، علمي رياضة، إلى الحصول على منحة لكلية الهندسة، ووافق على منحة الجامعة الألمانية، مؤكدأ أنه يفضل المنحة على الدراسة في الجامعات الحكومية؛ لأنها تقدم منح مدفوعة بالكامل، كما أنها لم تبذل مجهود في توجيهه لأنه لديه هدف ويريد الوصول له.

• «الفنون الجميلة والتطلع للخارج»

تنتظر ميرنا رفيق، الحاصلة على المركز الرابع على مستوى الجمهورية في الشعبة الأدبية بالثانوية العامة إجراء امتحان اختبار القدرات للالتحاق بكلية الفنون الجميلة، وقالت إنها لم يعرض عليها أي منحة للدراسة بالجامعات الأجنبية، وفي حال العرض عليها يمكن تغير وجهتها خلال المرحلة المقبلة.

• «الطب البشري»

كلية الطب هي حلم الطالب شوكت أحمد شوكت، الحاصل على المركز الأول علمي علوم على مستوى الجمهورية؛ لتحقيق حلمه للعمل طبيبًا بشريًا، ويرغب أيضا الطالب علي نايل عبدالحميد زكي، الحاصل على المركز الأول مكرر علمي علوم، الالتحاق بكلية الطب؛ لتحقيق حلمه للعمل طبيبا مثل والده.

• «الإعلام»

فيما أعربت الطالبة منه الله حسين صبيح، الحاصلة على المركز الثالث على مستوى الشعبة الأدبية رغبتها في الالتحاق بكلية الإعلام.

• «أحمد زويل مثلي الأعلى»

قالتها الطالبة رحمة أشرف محمد أحمد، أول الثانوية العامة لشعبة علمي العلوم، وأضافت أنها كانت تتمنى أن تلتحق بأكادمية زويل، وأن شعارها في الحياة هو «ليس أن أكون، ولكن أن استمر»، فهي مؤمنة بأنه ليس العبرة لما وصلت، بل العبرة بما فعلت، ولم يكن طموحها أن تدخل كلية الطب فقط بل أن تكون طبيبة ماهرة.

• «العلوم بالجامعة الأمريكية»

الجامعة الأمريكية حلم ندى حسين حبيب، الطالبة الحاصلة على المركز الأول على مستوى الجمهورية شعبة علمي رياضة، فهي تحلم أن تكون عالمة فيزياء.

• «هندسة بترول»

يحلم الطالب محمود محمد سيف النصر، الحاصل على المركز السابع مكرر بين أوائل الثانوية العامة شعبة علمي رياضة، بالالتحاق بكلية هندسة البترول.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك