الأحد 21 يناير 2018 10:29 م القاهرة القاهرة 16.1°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل حررت توكيلا لأحد المرشحين المحتملين لانتخابات الرئاسة؟

الحكومة البريطانية: دعوة ترامب لزيارة المملكة مازالت «قائمة ومقبولة»

لندن - د ب أ
نشر فى : الجمعة 12 يناير 2018 - 8:43 م | آخر تحديث : الجمعة 12 يناير 2018 - 8:43 م

ذكر مكتب رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي، اليوم الجمعة، أن الدعوة الموجهة للرئيس الامريكي، دونالد ترامب، لزيارة بريطانيا مازالت قائمة، على الرغم من إلغاء زيارة كانت مقررة له الشهر المقبل.

وقال متحدث باسم مقر الحكومة البريطانية «داونينج ستريت» إن الدعوة «قائمة ومقبولة»، مضيفا أنه لم يتم تحديد موعد لها.

وأضاف المتحدث "أمريكا واحدة من أقدم الحلفاء وأكثرهم قيمة وستستمر شراكتنا القوية والعميقة".

وقال ترامب إنه ألغى زيارة الشهر المقبل التي كان من المقرر أن تشمل افتتاح السفارة الأمريكية الجديدة في لندن لأن المبنى لم يعجبه واعتبر أنها "صفقة سيئة" ماليا.

لكن العديد من المراقبين أشاروا إلى أن المعارضة الشعبية لزيارة ترامب كانت السبب الحقيقي وراء إلغاء الزيارة.

وتم التخطيط لاحتجاجات كبيرة خلال زيارته، بدعم من العديد من السياسيين المعارضين.

وكان وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون، قد ألقى باللوم على عمدة لندن، صادق خان والزعيم العمالي، جيريمي كوربين فيما يتعلق بالإلغاء.

وكتب جونسون على موقع «تويتر»: «أمريكا أكبر مستثمر في بريطانيا، إلا أن خان وكوربين يبدو أنهما مصران على تعريض تلك العلاقة الحيوية لمخاطر».

وذكر عمدة لندن صادق خان، اليوم الجمعة، أن الرئيس الأمريكي تلقى الرسالة حول قوة المعارضة لزيارته المقررة.

وأضاف خان "الكثير من سكان لندن أوضحوا أن دونالد ترامب هو شخص ليس محل ترحيب هنا، بينما يسعى لتنفيذ أجندة مثيرة للانقسامات، ويبدو أنه تلقى تلك الرسالة أخيرا".

واتهم ترامب إدارة أوباما بـ"بيع سفارة قد تكون الأفضل موقعا في لندن بثمن بخس، كي تبني بناء جديدا في موقع بعيد مقابل 1.2 مليار دولار".

وكتب الرئيس الأمريكي عبر موقع تويتر: "صفقة سيئة، يريدون مني أن أقص الشريط، كلا!".

تجدر الإشارة إلى أن إدارة جورج دابليو بوش، سلف أوباما، اتخذت قرار نقل السفارة إلى موقعها الجديد في جنوب غرب لندن عام 2008 لتوفير "منشأة دبلوماسية أمريكية حديثة ومفتوحة وآمنة في لندن".

وقال نائب رئيس حزب العمال ديفيد لامي الذي تعهد بإقامة احتجاج ضد ترامب إذا زار لندن، إن الرئيس الأمريكي "خائف للغاية من أهل لندن الذين لا يريدونه أن يزورنا وهو ليس محل ترحيب".

وقالت ليندسي جيرمان التي تنظم فعاليات "ائتلاف أوقفوا الحرب" التي كانت تعتزم إقامة احتجاج كبير ضد ترامب، إن إلغاء الزيارة "خبر ممتاز".

إلا أن زعيم حزب الاستقلال البريطاني السابق نايجل فاراج الذى يؤيد بشكل أساسي رئاسة ترامب، قال إنه يشعر بخيبة أمل بسبب إلغاء الزيارة.

وكانت ماي دعت ترامب إلى القدوم إلى بريطانيا في زيارة رسمية عندما التقت به في البيت الأبيض بعد توليه مهام منصبه العام الماضي بفترة قصيرة.




شارك بتعليقك