الأحد 16 ديسمبر 2018 6:57 م القاهرة القاهرة 17.9°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل يساعد توثيق عقود الزواج إلكترونياً في التصدي لظاهرة زواج القاصرات؟

أنيسة حسونة: حكايتي مع السرطان كانت «بدون سابق إنذار» ومن هنا جاء عنوان الكتاب

حفل توقيع ومناقشة «بدون سابق إنذار» لأنيسة حسونة بساقية الصاوي - تصوير: أحمد رشدي
حفل توقيع ومناقشة «بدون سابق إنذار» لأنيسة حسونة بساقية الصاوي - تصوير: أحمد رشدي
شيماء شناوي:
نشر فى : الخميس 11 يناير 2018 - 9:23 م | آخر تحديث : الخميس 11 يناير 2018 - 11:40 م

قالت الكاتبة والنائبة البرلمانية أنيسة حسونة: ما حدث لي هو ما لخصه عنوان الكتاب «بدون سابق إنذار»، حيث فاجأني هذا المرض الشرس بدون مقدمات، وفي وسط ظروف شديدة كنت أمر بها، وعندما أبلغني زوجي شعرت بالصدمة ورفضت تصديق ذلك، وقلت له ولنفسي «أكيد في شيء غلط».

وأضافت «حسونة» خلال لقائها اليوم بساقية الصاوي، لتوقيع كتابها «بدون سابق إنذار»، الصادر عن دار الشروق، اكتشفت خلال رحلتي مع المرض مميزات الطب في مصر، فمن تعامل مع صرامة وقسوة الأطباء بالخارج وهم يخبرونك بحالتك، يتمنى أن يسمع كلمة «إنتي زي الفل» التي يقولها الطبيب المصري، ويدرك أن كلمة واحدة ممكن أن تجعلك تتشبث بحلم الحياة.

وتابعت «حسونة»: أقاوم هذا المرض اللعين منذ ما يقارب العامين، استعنت خلالهم بسورتي ياسين والبقرة، فهما أكثر ما كان يريح قلبي ويطمئني، وكان دعائي "اللهم أسألك نفساً مطمئنة راضية".

وتناولت «حسونة » الجانب الإيجابي في قصة مرضها قائلة: المرض يجعلك تدرك أهمية الوقت وتسعى لالتهام اللحظات المتبقية من عمرك مع من تحبهم.

ووجهت «حسونة» نصيحة لكل الحاضرين قائلة: «محدش يضيع يوم يقول فيه للي بيحبهم أنه بيحبهم، فبعد الفراق سنندم على كل لحظه كان يمكنا فيها قول ذلك ولم نفعل».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك