السبت 20 أكتوبر 2018 8:54 م القاهرة القاهرة 27.1°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تتوقع عودة رحلات الطيران الروسي إلى مطاري شرم الشيخ والغردقة قريباً؟

«جامعة القاهرة» و«المركز الثقافي البريطاني» بمصر يبحثان سبل التعاون

هاني النقراشي:
نشر فى : الأربعاء 10 أكتوبر 2018 - 1:56 م | آخر تحديث : الأربعاء 10 أكتوبر 2018 - 1:56 م

• «الخشت»: أرحب بالطلاب البريطانيين الدارسين للغة العربية بجامعة القاهرة وتنمية العلاقات مع الجامعات البريطانية


التقي الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، في مكتبه، اليوم، مديرة المركز الثقافي البريطاني بمصر إليزابيث وايت، والوفد المرافق، بحضور الدكتور أيمن الخطيب نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتورة مها السعيد رئيس قسم اللغة الإنجليزية بكلية الآداب.

وهنأ «الخشت»، إليزابيث وايت؛ لتوليها رئاسة المركز الثقافي البريطاني بمصر، مؤكداً أهمية دور المركز في مصر والعالم لنشر الثقافة البريطانية واللغة الإنجليزية.

وقال رئيس جامعة القاهرة إن لديه عدد من المؤلفات عن ديفيد هيوم وجون ستيوارت، مشيراً إلى أنه يدرك أهمية الفكر والعلم البريطاني، مضيفاً أنه يرحب بالتعاون مع المركز الثقافي البريطاني بمصر بحيث يكون التعاون في مجالات ثقافية متعددة تخدم الطلاب ولا يكون قاصراً على التعاون مع وحدة مناهضة التحرش والعنف ضد المرأة بجامعة القاهرة فقط؛ ليتسع مجال التعاون لمجالات أخرى يستفيد منها الطلاب.

وأضاف «الخشت» أنه يدرك أهمية وحدات مناهضة التحرش والعنف ضد المرأة في جامعة القاهرة والجامعات المصرية الأخرى، متمنياً أن يمتد هذا التأثير ليكون خارج أسوار الجامعة، قائلا: «أحلم باليوم الذي ينظر فيه الرجل للمرأة باعتبارها إنسان، وأيضا تنظر المرأة للرجل على اعتبار أنه إنسان كذلك».

وتابع رئيس جامعة القاهرة أن تفكيره يتجه للجامعات البريطانية، خاصة جامعة «كمبريدج» التي تعد من جامعات الجيل الرابع، مشيراً إلى أن جامعة القاهرة تسعى للتواجد ضمن جامعات الجيل الثالث وتقوم بتوسيع نطاق علاقاتها مع الجامعات العالمية وعقد الدرجات العلمية المشتركة وبخاصة في مجال النانو تكنولوجي والاتصالات، مضيفاً أن الجامعة تقوم بإنشاء الجامعة الدولية، وهي جامعة «برامج» وليست كليات وتستقبل خلالها الطلاب الوافدين.

وأشار رئيس جامعة القاهرة إلى أنه يرحب بالطلاب البريطانيين الدارسين اللغة العربية بجامعة القاهرة من خلال مركز اللغة العربية والثقافة؛ لمد جسور التعاون بين الثقافتين المصرية والبريطانية، وخاصة فيما يتعلق بطرق التفكير والتعليم.

ومن جانبها، قالت مديرة المركز الثقافي البريطاني بمصر إليزابيث وايت، إنها ترحب بالتعاون مع جامعة القاهرة سواء من خلال التعاون مع وحدة مناهضة التحرش والعنف ضد المرأة أو في مجالات أخرى بحسب ما يتم الإتفاق عليه، مشيرةً إلى دعم المركز الثقافي البريطاني للتعاون بين الجامعات البريطانية وجامعة القاهرة، فيما يتعلق بالتبادل الطلابي واستضافة طلاب من بريطانيا لدراسة اللغة العربية بجامعة القاهرة.

وأكدت مديرة المركز الثقافي البريطاني بمصر أنها تتفق مع رئيس جامعة القاهرة في ضرورة وجود درجات علمية مشتركة مع الجامعات البريطانية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك