الأربعاء 19 ديسمبر 2018 6:35 م القاهرة القاهرة 18°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل يساعد توثيق عقود الزواج إلكترونياً في التصدي لظاهرة زواج القاصرات؟

فيديو.. أحمد المسلماني: إفريقيا أصبحت محط أنظار أمريكا وروسيا والصين

معاذ حجازي
نشر فى : السبت 10 مارس 2018 - 11:12 م | آخر تحديث : السبت 10 مارس 2018 - 11:12 م

قال الإعلامي أحمد المسلماني، إن القارة الإفريقية أصبحت محط أنظار القوى الكبرى في العالم، والتي تتمثل في أمريكا وروسيا والصين، لافتًا إلى تنافسهم على النفوذ في القارة السمراء.

وأضاف «المسلماني»، خلال تقديمه برنامج «الطبعة الأولى»، المذاع عبر فضائية «دريم»، اليوم السبت، أن: «وزير خارجية الصين زار إفريقيا، تلاه زيارة وزير الخارجية الأمريكي ثم نظيره الروسي، لدرجة أن وزيري الخارجية الأمريكي والروسي كانا بإثيوبيا في نفس الوقت ونفس الفندق بأديس أبابا».

وأوضح أنه من المنطقي وجود أمريكا في إفريقيا بقوة أكثر من أي طرف دولي آخر، متابعًا: «الصين أكبر مستثمر في القارة السمراء، واقتصادها الثاني في العالم، ولديها مشروعًا عملاقًا وهو ما كان يسمى بطريق الحرير الجديد الذي يصل آسيا بإفريقيا وأوروبا، وهدفه ضم إفريقيا إلى منظومة الحزام الواحد.. الطريق الواحد».

واستطرد أن هدف أمريكا أن تكون رقم واحد في القارة، إلا أن غرض روسيا يأتي في إطار في إثبات وجودها، مضيفًا: «بعض الدرسات تقول إن زيارة وزير الخارجية الأمريكي لإفريقيا ليست هدفها التضييق على روسيا وإنما التضييق على الصين».

وتابع: «القارة أمام خيارين، إما أن تكون أمام استعمار جديد، أو أنها أمام فرصة تاريخية لاستغلال هذا الصراع بين القوى العظمي بحيث تتحصل على مزايا اقتصادية واستثمارية كبيرة من خلال كسبها للجميع، حتى تتنفس من بين الكبار».

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك