الأربعاء 18 يوليو 2018 6:45 ص القاهرة القاهرة 26.1°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تجد فرنسا تستحق لقب كأس العالم 2018 ؟

بالصور.. فنانة شابة تحول «خشب الشجر» إلى «ديكور» للمنازل

كتبت - هدير الحضري:
نشر فى : الإثنين 9 يوليو 2018 - 4:12 م | آخر تحديث : الإثنين 9 يوليو 2018 - 4:22 م

تخرجت «أريج مجدي»، 25 سنة، من كلية الهندسة قسم العمارة، ووجدت في نفسها الشغف بصنع التحف واللوحات الفنية اليدوية، فقررت أن تستخدم خشب الشجر كخامة أساسية لصنع ما تحب، وبدأت تجلبه من الصعيد.

تحويل خشب الشجر إلى منتجات فنية يمر بمراحل عديدة، في البداية يمر الشجر بعد قطعه من الأرض بمرحلة التجفيف لاحتوائه على مياه، ثم مرحلة السنفرة والتنعيم التي تتم في ورش متخصصة في ذلك، وتأتي المرحلة ما قبل الأخيرة بتقطيعه على ماكينات معينة وفقا للتصميم، الذي يطلبه الرسام.

وتقول «أريج»: «خشب الشجر له أنواع كثيرة، واستعمله لصنع الديكور بنوع يسمى (السرسوع) و(الجزورين)، ويعد «شجر المانجا» أيضًا جيد جدًا لهذا الغرض.

وتضيف، أن أغلب المنتجات التي تصنعها من خشب الشجر، الديكورات الداخلية للمنازل، والموائد الخشبية، واللوحات الخشبية التي يتم الرسم عليها وطباعة الصور أو الأسماء.

ولا تكتفي «أريج» بخشب الشجر كخامة وحيدة في صنع منتجاتها، إنما مزجت معه خامات أخرى مثل «المرايات» والخيوط والرسم بالألوان المختلفة، أو تحفز عليه بالليزر تصميمات مختلفة.

وأغلب جمهور الفتاة، من العائلات التي ترغب في التجديد أو المقبلين على الزواج اللذين يبحثون عن تصميمات مختلفة لديكور منازلهم، إلا أن تكلفة المنتجات ليس منخفضة، على حد قولها، لأن خامة الخشب سعرها مرتفع ويزداد باستمرار، لكنها تضع هامش ربح ليس كبيرًا لأنها لا زالت في بداية المشروع.

وحول التحديات، التي تواجهها، تقول: «كان من الصعب علي التعامل مع (الصنايعية) والتفريق بين أنواع الخامات، ولكن بعد حصولي على الخبرة الكافية أصبح الأمر سهلاً بالنسبة لي، أيضًا لا زالت الفكرة غير منتشرة بشكل كبير في مصر وتعتبر (مجنونة) لذا فالإقبال عليها لا زال غير كبير».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك