الجمعة 20 يوليو 2018 2:38 ص القاهرة القاهرة 25.9°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تجد فرنسا تستحق لقب كأس العالم 2018 ؟

باحثون: عينات الحمض النووي لحيوان وحيد القرن يمكن أن تساهم في إثبات إدانة صياديه

جوهانسبرج - د ب أ:
نشر فى : الثلاثاء 9 يناير 2018 - 10:20 ص | آخر تحديث : الثلاثاء 9 يناير 2018 - 10:20 ص

قال باحثون من جنوب إفريقيا إنه من الممكن الاعتماد على قاعدة بيانات لعينات الحمض النووي لحيوان وحيد القرن لمحاكمة صياديه وإدانتهم.

وأكد الباحثون تحت إشراف كيندي هاربر، رئيسة قسم علم الوراثة البيطرية في جامعة بريتوريا في جنوب إفريقيا، إنه من الممكن أن الربط بين قرون الخرتيت التي يبيعها الصيادون وحيوانات وحيد القرن التي اصطادوها.

من المعروف منذ وقت طويل في عالم الجريمة أنه من الممكن الاعتماد على آثار الحمض النووي للكشف عن جرائم القتل أو جرائم أخرى.

وهناك تشابه تام في استخدام نفس هذا المبدأ للتوصل للصيادين الذين ينتهكون حظر صيد الخرتيت.

ويتحدث الباحثون في تقريرهم الذي نشر أمس الإثنين في مجلة «كارانت بايولوجي» المتخصصة عن 9 حالات ساهمت فيها أدلة الحمض النووي في الحكم على صيادين بفترات سجن طويلة.

وقال الباحثون إن إجمالي عدد الحالات التي استخدمت فيها عينات الحمض النووي للكشف عن جرائم صيد الخرتيت بلغ نحو 120 حالة، وإن هذه العينات استخدمت كدليل إدانة أثناء محاكمة هؤلاء الصيادين.

وهناك حالة كشف فيها عن قرنين لخرتيتين قتلا في جنوب إفريقيا وتم خلالها إدانة صياد من موزمبيق والحكم عليه بالسجن 29 عاما.

وأوضح الباحثون أنه من الممكن الربط بين عينات الحمض النووي في أنسجة الحيوان المقتول وعينات من القرن حتى وإن تم طحنه.

وتحتوي قاعدة البيانات التي أطلق عليها الباحثون اسم «Rhodis» على أكثر من 20 ألف عينة حمض نووي، أكثر من نصفها لحيوانات حية أو قتلت والباقي لقرون تم مصادرتها على سبيل المثال.

تصاعدت أعداد حيوانات الخرتيت التي تم قتلها في جنوب إفريقيا منذ عام 2007، حيث كان عددها آنذاك يبلغ 13 حيوانا فقط ثم قفز إلى 1175 عام 2015، ولكنه عاد وانخفض في العام التالي إلى 1054.

ويتم قتل معظم هذه الحيوانات في حديقة كروجر الوطنية التي تحظى بإقبال واسع من السائحين.

ارتفع عدد الحالات التي ألقت فيها السلطات في جنوب إفريقيا على أشخاص للاشتباه في قيامهم بالصيد المحظور من 317 حالة عام 2015 إلى 680 حالة عام 2016.

يبيع الصيادون قرون حيوانات الخرتيت التي يقتلونها بأثمان باهظة. ويذهب الكثير من هذه القرون إلى آسيا، حيث تحظى هذه القرون بتقدير بالغ كقطع حُلي أو تستخدم في الطب التقليدي هناك.

وتشير التقديرات إلى أن عدد حيوانات وحيد القرن التي تعيش في إفريقيا يتراوح بين 20 ألف و25 ألف من وحيد القرن الأبيض ووحيد القرن الأسود. ويصنف اتحاد «IUCN» الدولي للحفاظ على الطبيعة الخرتيت الأسود بأنه مهدد بالانقراض.

وتعيش معظم حيوانات الخرتيت في جنوب إفريقيا. كما أن هناك مجموعات كبيرة منه في ناميبيا وزيمبابوي وكينيا.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك